الجمعة، 3 نوفمبر، 2017

طارق عامر : "المركزى" نجح فى تقليل عجز الميزان التجارى .. ونستهدف "التضخم"

طارق عامر

القاهرة – أ.ق.ت - فادى لبيب : أوضح طارق عامر محافظ البنك المركزى أن الأوضاع النقدية في مصر تحسنت بشكل كبير وملموس مقرانة بالوضع قبل 2010 ، كما نمى الناتج القومى بنسبة 5% ، وباتت مصر سادس دولة فى العالم من حيث الأسواق الناشئة ، و أن عجز الميزان التجارى تراجع إلى 20 مليار دولار خلال الفترة الماضية مقارنة بـ32 مليار جنيه من قبل ...
فضلا عن موافقة الجهات الدولية على إقراض مصر أكثر من 20 مليار دولارمع زيادة حجم التدفقات النقدية،  مشيراً خلال الندوة التى عقدها مجلس الأعمال الكندى المصرى برئاسة المهندس معتز رسلان ، إلى أن السياسة النقدية بالبنك المركزى أتبعت إجراءات كان من شأنها رفع الإحتياطى الأجنبى وإنتهاء السوق السوداء للعملة الصعبة، بالإضافة إلى زيادة تدفقات الاستثمار الأجنبي ، منوهاً أن سعر الصرف لم يعد هدف فى حد ذاته بالنسبة للبنك المركزى، وإنما استهداف التضخم ، وقال: إن هناك عددًا من التحديات لازالت تواجه الاقتصاد، منها على سبيل المثال، ارتفاع معدلات التضخم، وتحقيق الشمول المالى، وارتفاع الدين الخارجى.




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق